التخطي إلى المحتوى


تولت السفيرة سها سمير جندى، مساعد وزير الخارجية، مهام وزارة الهجرة والمصريين بالخارج، خلفا للسفيرة نبيلة مكرم وزيرة الهجرة وشئون المصريين فى الخارج، وفيما يلى ينشر “اليوم السابع” السيرة الذاتية الخاصة بها.


والسفيرة سها سمير ناشد جندى، هى السفير فوق العادة لدى حكومة أيرلندا، و هي أول سفير مصري سيدة لدولة أيرلندا، وتولت مهمة التفاوض باسم 135 دولة نامية لإنشاء هيئة الأمم المتحدة للمرأة، تنوعت مهامها الدبلوماسية ونجحت في أن تكون لها بصمتها الواضحة بها جميعًا.


خدمت فى عدد من الدول الهامة أولاها ألمانيا خلال الفترة من عام 1992 إلى 1996، كما عملت أيضًا فى رومانيا خلال الفترة من عام 1999 إلى 2003، كما تقلدت منصب نائب رئيس البعثة المصرية الدائمة لدى الأمم المتحدة فى نيويورك، خلال الفترة من 2006 إلى 2010، وأخيرا كانت سفيرة مصر فى أيرلندا فى الفترة من 2015 إلى 2019.


بدأت عملها فى نيويورك كمستشار مسئول عن ملفات اللجنة الثالثة والتى تختص بموضوعات حقوق الإنسان والمسائل الإنسانية والاجتماعية بما فى ذلك موضوعات المرأة، ثم تمت ترقيتها إلى وزير مفوض، وتدرجت فى العمل حتى وصلت إلى منصب مندوب دائم مناوب ونائب لرئيس البعثة المصرية لدى الأمم المتحدة في نيويورك.


ووافق مجلس النواب على جميع الترشيحات المتضمنة الواردة بكتاب الرئيس عبد الفتاح السيسى، رئيس الجمهورية بشأن التعديل الوزارى.