التخطي إلى المحتوى


ينشر “اليوم السابع” السيرة المهنية للدكتورة نيفين الكيلاني بعد توليها منصب وزيرة الثقافة، خلفا للفنانة الدكتورة إيناس عبد الدايم، وذلك في التعديل الوزاري الجديد، والذى أعلن مجلس النواب الموافقة عليه.


وتعمل الدكتورة نيفين الكيلاني، عميدا للمعهد العالي للنقد الفني بأكاديمية الفنون، وتخرجت “الكيلاني” في عام 1989، وفي عام 1995 حصلت على درجة الدكتوراه في النقد الفنى من أكاديمية الفنون، وفى عام 2014 عينت عميد للمعهد العالي للنقد الفني بأكاديمية الفنون.


 وعملت كمساعد للرئيس السابق لصندوق التنمية الثقافية صلاح شقير في الاشراف على حفلة افتتاح دار الأوبرا، ثم شغلت منصب رئيس صندوق التنمية الثقافية، إلى جانب مشوارها المهني الأكاديمي، فقد عملت أيضا في مجال العلاقات العامة لدار الأوبرا ومراكز الابداع بالأوبرا.