التخطي إلى المحتوى

  • تيفاني تورنبول
  • بي بي سي نيوز، سيدني

الشقيقتان آمال عبد الله السهلي (يسارا) وإسراء عبد الله السهلي

صدر الصورة، NEW SOUTH WALES POLICE

التعليق على الصورة،

الشقيقتان آمال عبد الله السهلي (يسارا) وإسراء عبد الله السهلي

في السابع من يونيو/حزيران، طرقت السلطات الأسترالية باب إحدى الشقق في سيدني.

كانت رسائل البريد مكدسة أمام الباب، ولم يدفع المستأجرون الإيجار منذ أكثر من ثلاثة أشهر.

وفي الداخل، عثرت الشرطة على جثتي امرأتين – شقيقتان من المملكة العربية السعودية – كانت كل منهما في غرفة نوم منفصلة، ولم يُعثر على الجثتين إلا بعد الوفاة بأسابيع.

وبعد مرور شهرين، وعلى الرغم من “التحقيقات المكثفة”، لا تزال الشرطة في حيرة من أمرها بشأن ما حدث لإسراء عبد الله السهلي، 24 عاما، وآمال عبد الله السهلي، 23 عاما.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *